الإطار الوطني الأردني للمؤهلات

Jordanian National Qualifications Framework

مركزالاعتماد وضمان الجودة

 

مقدمة

إن التطور الحاصل في أنظمة التعليم في العالم وتنوعها أدى إلى ظهور الحاجة إلى وجود فهم واضح ومشترك للمؤهلات التي توفرها البرامج التعليمية المختلفة الصادرة عن مؤسسات التعليم المختلفة في المملكة. ولذلك، ومن أجل زيادة ثقة الجهات المشغلة للخريجين بالنظام التعليمي، فلقد أصبح من المهم التأكد من أن البرامج التعليمية التي تؤدي الى مستوى معين من المؤهلات تحقق المستوى نفسه من نواتج التعلم بغض النظر عن المؤسسة التعليمية التي تمت فيها الدراسة، هذا فضلا عن الحاجة إلى ربط مخرجات التعليم بحاجات المجتمع وإلى التخطيط السليم للموارد البشرية على المستوى الوطني واللذان لا يتأتيا إلا بوجود إطار مرجعي يحدد بدقة مستويات المؤهلات ومخرجاتها ويضبط جودتها.

 

ومن ناحية أخرى فقد زادت العولمة من الحاجة إلى فهم مشترك لما هو متوقع من كل مستوى من المستويات المختلفة للمؤهلات بحيث أصبح من المهم إيجاد معايير لمقارنة المؤهلات الوطنية مع المؤهلات العالمية بسبب وجود أعداد كبيرة من الخريجين الذين يسافرون إلى الخارج لإكمال دراستهم أو للعمل في الشركات العالمية أو في الشركات المحلية التي تعمل في بيئة عالمية والتي تحرص على التأكد من أن لدى موظفيها مهارات منافسة عالميا. وبالتالي فلا بد من أن يثق الخريجون والمشغلون على حد سواء بأن مؤهلاتهم الوطنية سيتم الاعتراف بها في أي مكان في العالم من خلال تعريفها بالنسبة إلى مستوى معين في إطار مرجعي تحدد فيه مخرجات التعلّم بطريقة يمكن مقارنتها بمخرجات التعلّم في ذات المستوى من أنظمة التعليم العالمية.

 

الإطار الوطني للمؤهلات

ويعرف الإطار الوطني للمؤهلات على أنه: تصنيف هرمي لجميع مستويات وأنواع المؤهلات والشهادات المرتبطة ببرامج التعليم الرسمية أو غير الرسمية بحيث يتم تحديد واصفات لكل مستوى لتحديد المعارف والمهارات والكفايات التي ينبغي أن تكون مرتبطة بالمؤهل. وهذا يتيح ضمان جودة مشتركة لجميع المؤهلات ووضع معايير تستند إلى مخرجات التعلم لتطوير البرامج التعليمية التي تقود الى المؤهلات مما يتيح القدرة على تطوير وتقييم وتحسين نوعية التعليم في عدد من السياقات. وعادة ما توجد أطر المؤهلات على المستوى الوطني والإقليمي والدولي.

ولذلك فإن الإطار الوطني للمؤهلات يرتكز على مفهوم مخرجات التعلم بحيث يتوجب على المؤسسات التعليمية المختلفة إنشاء برامجها التعليمية بناء على مخرجات تعلّمية واضحة ومتوافقة مع واصفات المستوى المراد تسكين المؤهلات الناتجة عن تلك البرامج به. وهذا يعني أن عملية ضبط جودة البرامج وأنظمة تقييمها يجب أن تكون مبنية على أساس تقييم مخرجات التعلم وليس على أساس تقييم المدخلات مثل المدرسين والمناهج والإمكانيات المادية من أجل الوصول إلى أنظمة تعليم متمحوره حول الطالب وليس المدرس.

 

 

أهداف الإطار الوطني للمؤهلات

ويهدف الإطار الوطني للمؤهلات إلى ما يلي:

· تنظيم المؤهلات الصادرة عن مؤسسات التعليم والتدريب المختلفة.

· ضمان توافق مخرجات التعلم من المؤسسات التعليمية بغض النظر عن المؤسسة الملتحق بها.

· تحديد واضح لمستويات المؤهلات ومخرجات التعلّم للبرامج التعليمية التي يتم تسكينها في تلك المستويات.

· تنظيم عملية تزويد خدمة التعليم في الأردن والإسهام في تعزيز التكامل بين النظم والقطاعات التعليمية المختلفة.

· الانتقال من التعليم التقليدي إلى التعليم بواسطة المخرجات والتعليم المتمحور حول الطالب.

· تشجيع التعليم المهني والتقني للمحافظة على هرمية القوى البشرية ورفع مستواه الاجتماعي من خلال مقارنته بالتعليم الأكاديمي من حيث المستوى.

· ضمان تكافؤ معايير المؤهلات بمثيلاتها في مؤسسات التعليم في أجزاء أخرى من العالم.

· تزويد المؤسسات التعليمية بمعايير أكاديمية ملائمة لتصميم ومراجعة تخطيط البرامج وضمان الجودة وذلك لمقارنتها والأخذ بها. 

 

 

 

الإطار الوطني الأردني للمؤهلات

156996